مشي مسار ابراهيم الكامل لشهر آذار 2018

تم اختتام برنامج المشي الكامل لمسار ابراهيم للمرة الثالثة بالتعاون مع مركز سراج بالسير على مسافة 330 كيلو متر بدءّ من تاريخ 3/3 لِ 23/3  من قرية رمانة بجنين وانتهاءً في قرية بيت مرسم جنوب الخليل. وتخللت الأيام الأخيرة سهرة اختامية في الخليل شملت عشاء مُحضر من قبل المشاركين تم خلاله تكريمهم  وعلى راسهم المجموعة التي انطلقت من شمال الضفة وسارت على مدار واحد وعشرون يوما حيث تم منحهم شهادات مشاركة و القميص الخاص بالمسار كتذكار.

شارك في العمل على انجاح هذا المسار العديد من الادلاء السياحين و بيوت الاستضافة على طول المسار ، و حقق المسار زيادة عالية في نسبة المشاركين مقارنةً بالسابق و شارك ضمن مجموعات المشي العديد من الصحفيين العالميين و صانعي الافلام و مكاتب السياحة العالمية

” انتهى اليوم المسار بعد واحد وعشرون يوم من المشي المتواصل وبمشاركة المحليين والاجانب على طول مقاطع المسار بالمرور باكثر من ٥٠ قرية فلسطينية و مدن و مخيمات بدوية ولاجئين بهدف اكتشاف حسن الضيافة الفلسطينية و جمال طبيعة فلسطين و التعرف على العديد من القضايا المتعلقة بفلسطين” زيد أزهري مدير العمليات في مسار ابراهيم. 

وعبر المشاركون في المشي بالمسار عن سعادتهم بالانجاز الذي حققوه من خلال البرنامج الذي تضمن مشي 330 كيلو متر بالتعرف على فلسطين من شمالها إلى جنوبها. كما واشار المشاركون في المسار بمختلف اعمارهم عن سعادتهم بهذه المشاركة  و خصوصا الأجانب الذين أتوا لأول مرة و ساهم المشي بتغيير وجهة نظرهم عن فلسطين. بالنسبة لي ، إنها فرصة رائعة لخلق وجهة نظر خاصة بالوضع السياسي هنا في فلسطين ، حيث أننا لم تتكون لدينا معلومات إلا من وسائل الإعلام ، وهذا شيء خطأ. لقد كانت فرصة جيدة لمعرفة الناس هنا أثناء المشي وبالطبع هناك طبيعة رائعة لم نكن نعلم بها من أوروبا لذا أنا ممتنة حقًا لأنني هنا و أنني جزءًا من هذه المجموعة ” آنيل من ألمانيا.

كما اكد الأزهري على أن البرنامج لهذا العام كان مميزا بالمشاركين ونوعيتهم سواء اجانب او محليين بقوله:  لقد تحققت رسالتنا بالمسار من خلال الصداقة و أجواء العائلة التي عكسها المشاركين.