تعزيز دائم للعلاقات مع المجتمعات المحلية

يعمل مسار إبراهيم الخليل بشكل وثيق مع المجتمعات المحلية الفلسطينية من أجل تطوير مستدام

في شهر تشرين الأول عام 2016، قام فريق مسار إبراهيم بزيارة المجالس القروية في المغير، كفر مالك وعورتا بالإضافة إلى مراكز نسوية في دورا و الظاهرية (مقطع جديد، جنوب الخليل) للبحث في سبل للتعاون والتطوير المشترك

كان واحداً من الموضوعات الهامة التي تم مناقشتها هو دورهم في تطوير السياحة المجتمعية في مجتمعاتهم بدعم من مسار إبراهيم. نتج عن هذه الإجتماعات توقيع اتفاقيات تعاون بين مسار إبراهيم والسلطات والمراكز النسوية المحلية

تابع أخبارنا لمعرفة المزيد عن المشاركة المتبادلة في تعزيز السياحة المجتمعية في فلسطين